مدونة متخصصة في الحدائق والنباتات

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

641

 

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

هل خطر لك من قبل أن النباتات يمكن أن تصاب بصدمة ؟
في الحقيقة، نعم فإن النباتات حساسة ويمكن أن تتوتر بسهولة عندما تصاب بالصدمة فما الذي يجعل هذه النباتات المنزلية تصاب بالصدمة دفعة واحدة؟
وماهي مهمتنا لحماية تلك النباتات المنزلية الخارجية والتقليل من الصدمات التي ممكن أن تصاب بها ؟وكيف يمكننا جعلها تتكيف بكل سهولة مع الوسط الذي ستعيش فيه؟

مع انتهاء فصل الشتاء وحلول الربيع لابد من تعريض النباتات المنزلية الخاصة بك للهواء النقي لجعلها تتنفس بعد شتاء طويل.
لكن لابد من الانتباه إلا أنه لا يمكن نقل النباتات المنزلية من بيئتها الداخلية ووضعها في العناصر الخارجية دفعة واحدة، فنقل النباتات المنزلية بطريقة مفاجئة هو ما يجعلها تصاب بصدمة وتتوتر نتيجة هذه الصدمة، لذلك يجب أن نجعل النباتات

المنزلية تتأقلم بالتدريج مع البيئة الجديدة قبل نقلها إلى هذه البيئة.
كيف يمكن أن يحصل ذلك، فأفضل طريقة تكون من خلال جعل النباتات المنزلية تتكيف مع الظروف الخارجية الرائعة التي ستنتقل إليها، وتحقيق التكيف الناجح مع الظروف الجديدة وذلك للتقليل من كمية الصدمات التي ممكن أن تصاب بها نتيجة لنقلها لظروف مختلفة دفعة واحدة، في الحقيقة أن شدة ضوء الشمس تفوق بكثير شدة الضوء الموجودة في المنازل.

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

لذلك نقل النباتات فجأة من ضوء المنازل إلى تحت أشعة الشمس يكون أهم سبب لإصابة النباتات المنزلية بالصدمة، فعلى الرغم من أن النباتات تحتاج إلى كميات هائلة من الضوء، إلا أنه يصعب على النباتات المنزلية التكيف فورا مع الظروف الجديدة دون اتخاذ إجراءات دقيقة قبل الانتقال إلى ظروف أخرى فجأة .
لحماية النباتات من هذه الصدمة وجعل عملية النقل إلى بيئة جديدة ناجحة، فيجب أن يكون هذا الانتقال تدريجي ويتناسب مع النباتات المنزلية.
حيث يجب أن يكون هذا الانتقال خطوة خطوة، بحيث لايتم تعريضها لأشعة الشمس ووضعها في الهواء الطلق دفعة واحدة. ففي البداية يجب أن نبحث عن منطقة لاتصل إليها أشعة الشمس، أي يجب أن تكون مظللة بشكل كامل فمن الممكن وضعها تحت شجرة بحيث نحاول عدم.

تعريض النباتات المنزلية لأي جهد.

وجعلها تتنفس الهواء النقي لعدة ساعات كل يوم، وبعد ذلك تنقل تدريجيا إلى منطقة تكون فيها أشعة الشمس قليلة، ووضعها في الهواء النقي لوقت أطول من السابق وببطء، حتى نصل لمرحلة وضع النباتات في الخارج كامل اليوم وبعد مدة تصل إلى أسبوعين يجب أن تكون النباتات المنزلية قد تأقلمت جيدا مع بيئتها الخارجية الجديدة لتكمل بقية صيفها تحت أشعة الشمس.
وبعد نقلها بأسبوعين من المفترض أن تكون النباتات المنزلية قد تأقلمت جيدا مع المحيط الخارجي الذي انتقلت إليه لتكمل صيفها
وبعد ذلك يجب الانتقال للعناية بالنباتات المنزلية التي تكيفت مع الوسط الذي انتقلت إليه في الهواء الطلق فخلال أشهر الصيف الأولى والتي تكون الأعلى حرارة والأكثر دفء سيكون من الأفضل زيادة عدد مرات ري النباتات المنزلية وتغذيتها جيدا لأنها في تلك الفترة ستحتاج إلى كميات كبيرة من الماء والمغذيات.

 

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

ولكن العناية يجب أن تكون ضمن الحدود فكما أن التقليل من الري والأسمدة والعناية يسبب ضررا كذلك الزيادة في الري والتغذية وزيادة ستعود بالضرر على هذه النباتات وبالتأكيد كما أن الظروف الخارجية يمكن أن تكون بيئة جيدة للنباتات المنزلية.

إن الفصل المفضل لدى النباتات فصل الربيع فتستمتع النباتات بهواء الربيع الدافئ والنقي بعد الرياح الاي تتعرض لها بالشتاء.

ولكن حتما مع الانتقال مرة أخرى إلى الشتاء فيتحتم علينا عدم صدم النباتات صدمة كبيرة ممكن أن تودي للموت وتكييفها مجددا مع الوسط الداخلي فنبدأ بإعادتها تدريجيا ومن المؤكد عندما تنمو نباتاتك المنزلية بشكل صحي وتتفتح الأزهار الرائعة وكأنها تتشكرك على تقديم العناية لها فإن ذلك سيعود بالفائدة عليك.

الكثير من الناس يحبون اقتناء النباتات الجميلة في منازلهم ولكن القليل من يمتلكون الوقت للاعتناء بها ؟لذلك يفضل أغلبية الناس اقتناء النباتات التي لاتحتاج إلى الكثير من العناية والاهتمام وصرف الكثير من الوقت فيجعلون خيارهم النباتات التي لا تحتاج إلى أشعة شمس

نباتات منزلية لا تحتاج إلى شمس

يكون اختيار هذا النوع من النباتات هو أفضل خيار لأنها توفر الوقت والجهد والعناية الكبيرة،
وحتى أنها توف المياه فلا تحتاج سقاية سوى مرة أو مرتين خلال الأسبوع ويكون المظهر رائع عند تواجد مساحات خضراء وما يجعل هذه النباتات مفضلة وذو جاذبية كبيرة لدى الكثير من الأشخاص فوائدها العظيمة فتعنل على تنقية الهواء وتحسين المزاج.

 

طرق العناية بنباتات الظل في المنزل

هناك عوامل عدة تكون السبب وراء نجاح نمو نباتات الظل أهم هذه العوامل توافر إنارة جيدة وتربة مناسبة وهواء نقي وطريقة ري صحيحة وغيرها من العوامل وذلك بما يتناسب مع متطلبات كل نوع من النباتات.

ويجب الانتباه أن العناية الزائدة يمكن أن تفسد النباتات وتلحق الأضرار بها ومن جانب آخر فإن إهمالها أيضا يؤدي إلى ضررها.

وأيضا من العوامل الهامة إعطاء النبات فترة راحة وعادة ما تكون هذه الفترة في الشتاء ففي تلك الفترة النباتات لاتتطلب سوى قليل من الماء والسماد ومن أكثر الأوقات التي يجب زيادة العناية بالنباتات فيها هي الربيع والصيف والخريف والانتباه إلى حالة الأوراق فهي مايخبرنا عن صحة النباتات.

أنواع التربة التى تصلح لنباتات الظل في المنزل.

يجب اختيار التربة المناسبة لنمو جيد وسليم للنباتات فهناك تربة تحتوي على الجراثيم ولا يمكن استعمالها لنباتات الظل وهي تربة الحدائق والحقول. حيث أن وضعها في المنزل ضمن ظروف بيئية مناسبة يساعد على تكاثر الجراثيم لذلك من المهم الحصول على اربة مناسبة تكون مخصصة لنباتات الظل.

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

أنواع نباتات الظل.

يكون الفخار والبلاستيك من أكثر الأواني المستعملة لزراعة نباتات الظل أو يتم استعمال أحواض من الرخام.
ويجب الانتباه أن يكون الإناء يحتوي على ثقب أو مجموعة ثقوب في قاع الحوض وحتى إذا رغبنا بزراعة النباتات المنزلية في أواني جميلة بحيث تعطي مناظر جذابة للديكور مثل النحاس أو الفضية فمن الفضل زراعتها في البداية في إناء فخار يحتوي ثقوب وبعدها ينقل إلى الإناء المطلوب.

 

الإضاءة المناسبة لنبات الظل.

 

كثيرا ما يحتاج النبات المزهر إلى أشعة الشمس المباشرة على عكس الأوراق الخضراء التي لاتحتاج إلى أشعة شمس مباشرة حيث أن الأماكن المظللة قليلا مايعيش فيها النبات الأخضر في حين أن النباتات الزهرية فلا تعيش أبدا ومن أكثر الأنواع الاي تحتاج ضوء قوي هو الصبار.
وفي فصل الشتاء يتم وضع غالبية النباتات أمام النافذة مما يجعل غصون هذه النباتات وأوراقها تنحني نحو الزجاج حيث تكون
الإضاءة قوية وإذا كانت الإضاءة خافتة فإن النبات سيعيش لكنه لاينمو .

 

رى نباتات الظل

 

بالنسبة لنباتات الصبار فيجب المحافظة على التربة جافة، وخصوصا في الشتاء في حين أن النباتات الورقية تحتاج إلى تربة من جافة إلى رطبة فتروى باستمرار من الربيع للخريف.

أما في الشتاء فيتم تركها بلا ري حتى تجف حيث تعتبر فترة راحة للنبات أما بالنسبة للنباتات الزهرية فيجب أن تبقى التربة رطبة ولكن غير مبللة حتى لاتتعفن.

والقاعدة الأهم أن الجذور تحتاج إلى الماء والهواء والمحافظة على التربة هشة وعدم إغراقها بالماء وبالنهاية فإن جميع النباتات تحتاج إلي فترة راحة وخاصة في الشتاء.

 

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

السماد الذى يغذى نبات الظل:

من الضروري إضافة كمية من السماد في كل أسبوع وتضاف إلى ماء الري وخاصة من الربيع إلى الخريف ويتوقف التسميد بالشتاء حيث أن التربة الخاصة لنباتات الظل المنزلي تحتوي أساسا على كمية من
السماد في التربة والذي يمتصه التراب في الشهور الأولى من الزراعة.

كيفية تغذية النباتات المنزلية

إن حتما من يرغب بحديقة رائعة في منزله ويحب النباتات المنزلية واقتنائها.
فعليه أن يكون على دراية تامة بأن النباتات تحتاج إلى رعاية فائقة ولاتقتصر هذه الرعاية على أمر واحد إنما هناك عدة أمور يجب التركيز عليها للحصول على نتائج ممتازة.

ومن هذه الأمور الري ولكن لايتوقف الأمر على الري فالسماد مهم جدا للتربة ولحصولها على تغذية مناسبة وتتنوع أنواع السماد فمنها الكيماوية ومنها الطبيعية.

ولكن من الأفضل استخدام الأسمدة الطبيعية للنباتات المنزلية كونه آمن على التربة وحتى على النبات كون التربة تمتصه ببطء ممايقل من احتراق النباتات وتلفها وكذلك لاتتراكم الأملاح في التربة والسماد الطبيعي يجعل قدرة التربة على التنفس أفضل

و يعطي التربة التغذية اللازمة والعناصر الضرورية لنمو هذه النباتات المنزلية من نتروجين وفوسفور وبوتاسيوم مما يجعل تركيبة التربة أفضل بكثير وتعطي نتائج جيدة جدا واستعمال السماد.

 

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

يجب أن يكون بحذر ومعرفة طبيعة النباتات لكي يتم تحديد السماد المناسب لها وعدم استعمال كميات كبيرة من السماد، لأنه يسبب ضرر للنبات حتى لو كان السماد طبيعي.

يجب الانتباه إلى التوقيت الذي يوضع فيه السماد فمن غير المرجح أن يوضع السماد على نباتات لاتنمو ولاتزهر ويجب الانتباه إلى كميات المياه المستخدمة في الري والانتباه إلى توقيت تعرض النباتات المنزلية للشمس.

كيفية العناية بالزرع المنزلي

إن الاستمتاع بمشاهدة المناظر الطبيعية الجميلة لفترات طويلة يبعث في النفس الهدوء والراحة والاسترخاء ومشاهدة النباتات والأزهار الرائعة بمختلف ألوانها وأشكالها يخفف من الضغوطات النفسية ويقلل من الملل والضيق في النفس.

فلكل نوع من أنواع النباتات له جاذبية وسحر خاص به يجعله ملفت للقلب، لذلك يلجأ الكثيرون إلى إقامة حديقة صغيرة داخل منزلهم أو حتى جلب بعض النباتات المنزلية والأزهار الجميلة التي ممكن أنتعيش داخل المنزل أو خارجه، لكن قد يتخوف الكثيرون من الإقدام على زراعة النباتات المنزلية لأنه ليس لديهم الخبرة الكافية عن كيفية الاعتناء بهذه النباتات والمحافظة عليها لأطول مدة ممكنة،

فمن المؤكد أن النباتات المنزلية تحتاج لعناية كبيرة واهتمام كي تنمو ولاتذبل وتجف، وهذا الأمر يتطلب من الشخص أن يكون لديه معلومات شاملة عن كيفية زراعة النباتات والاعتناء بها وإحضارها للمنزل والتعرف على أنواع النباتات المناسبة التي تنمو في المنزل،

فمن المؤكد أنه ليس جميع النباتات مناسبة للعيش قي المنزل وتحتاج إلى ظروف مناسبة أكثر ومساحات أكبر، ومعرفة النباتات التي تحتاج لشمس والنباتات التي تحتاج لظل، ومعرفة نوع التربة الخاصة لكل نبات،

ونوع السماد الذي يجب أن يستعمل لكي نحصل على النتائج المطلوبةلنمو النباتات، اختيار الوعاء الذي سيزرع فيه أيضا له دور كبير فمن النباتات المنزلية مايحتاج لوعاء كبير ومنها مايحتاج لوعاء أصغر ومنها مايحتاج لوعاء متوسط الحجمومن المفضل استخدام الفخار لزراعه النباتات لأنها ترشح الماء الزائد عن حاجة النبات، ومعرفة احتياجات كل نوع

من النباتات لكمية الماء فكل نوع له احتياجاته الخاصة من الماء والتي تختلف عن الأنواع الأخرى، فهناك نباتات تحتاج للري كل يوم لأنها تمتص الماء بسرعة والبعض الآخر لايحتاج للري كل يوم .فالدراية بكل هذه المعلومات يجعل الأمر أسهل وأكثر نجاحا والتوفق في اختيار النباتات المناسبة للمنزل، الإضاءة مفيدة جدا فمعظم النباتات تحتاج للضوء الشديد توضع بالقرب من النافذة تحت أشعة الشمس كي تنمو بشكل جيد، أما نباتات الظل فلا يجب تعريضها للشمس كي لاتذبل وتموت ومن الأفضل أضعها في مكان بعيد عن أشعة الشمس، هناك نوع أيضا من النباتات تفضل البيئة المعتدلة فتحتاج القليل من الشمس ومن ثم إعادتها للظل، أما بالنسبة للتربة فيفضل استخدام تربة جاهزة لأنها تكون جاهزة للزراعة ولاتحتاج إضافات أخرى وتكون مخلوطة ومعقمة، ومن الأشياء المهمة أيضا الانتباه إلى كمية السماد بحيث تتناسب مع نوع النبات، وأيضا لاشك أن النباتات ممكن أن تصاب بالأمراض كتساقط الأوراق واصفرارها وغيرها من الأمراض فمن المهم معرفة المرض لكي يتم تشخيص العلاج الملائم لأنه إذا لم يعالج فلن ينجح النبات، فالنبات يحتاج إلى عناية فائقة ويجب الانتباه والإلمام بجميع الأمور للحصول على نباتات رائعة ومزهرة وجذابة.

 

العناية بالنباتات المنزلية الخارجية

 

كيفية العناية بالزرع الخارجي

 

فيجب الاهتمام بري التربة وليس الزهور والأوراق، فبلل الأوراق قد يؤدي إلى تعفنها ومن المهم أيضا اختيار الأصيص المناسب للنباتات فحجم الأصيص ممكن أن يكون من أهم عوامل نجاح النباتات، ويجب تحديد كميات مناسبة وأيام محددة للري وكتابة تذكير بذلك إذا كنت تنسى كثيرا، ويجب التخلص من الأوراق المصابة كي لاتنقل العدوى لباقي الأوراق، إذا كان لديك بقايا طعام وتريد التخلص منها فيمكنك الاستفادة منها في التسميد وغيرها الكثير من الطرق الاي تمكنك من الحصول على أفضل نتيجة لنبتاتك المنزلية.

 

علاج ذبول النباتات المنزلية:

إذا لاحظنا أن الزرع يذبل وخاصة في أيام الصيف فلا تقلق كثيرا فقط قم باختبار احتياج التربة للماء من خلال سطح التربة فإذا كانت التربة جافة فقم بسقايتها بالكمية المطلوبة من الماء ومن الممكن أن يكون الري وقت الظهيرة وفي درجات مرتفعة من الحرارة يتسبب بصدمة للنباتات لذلك من الأفضل تغيير مواعيد الري لتكون في الصباح الباكر أو قبل

غروب الشمس مباشرة ومن الضروري ري الأرض قبل زراعة الشتل كي لاتكون الأرض ساخنة وتتسبب بصدمة للشتلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.